الاتحاد الأوروبي يؤكد الحرص على مواصلة دعم مسارات التنمية والاستقرار في اليمن

بحث وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور محمد السعدي اليوم مع رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي بصنعاء ” بتينا موشايت ” جملة من القضايا المتصلة بالتعاون الثنائي بين اليمن والاتحاد الأوروبي وسبل تعزيزه وتطويره وبما يخدم المصالح المشتركة.
union_europ
وفي اللقاء أشاد وزير التخطيط والتعاون الدولي بالحرص الذي يبديه الاتحاد الأوروبي في مواصلة دعم العملية السياسية القائمة، وتعزيز مسارات التنمية والاستقرار في اليمن، منوها بالتطور المضطرد الذي تشهده علاقات التعاون الثنائي بين اليمن والاتحاد الأوروبي.

من جهتها جددت رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي استعداد الاتحاد مواصلة تقديم كافة أوجه الدعم لتعزيز مسار العملية السياسية القائمة في اليمن، مشيدة بالإنجاز التاريخي والنوعي الذي حققه الشعب اليمني بنجاح مؤتمر الحوار الوطني.

ونوهت السفيرة بتينا موشايت بمستوي التعاون القائم بين اليمن والاتحاد الأوروبي، مؤكدة حرص الاتحاد الأوروبي على دعم عملية التحول السياسي في اليمن كونها تمثل أنموذجا ملهما في كيفية تسوية الصراعات الداخلية عبر انتهاج مبدأ الحوار وتحقيق التوافق الوطني.

سبأ

Print Friendly