نائب الرئيس يلتقي بالجهات المكلفة بتنفيذ مشروع “العودة إلى المسكن”

التقى نائب رئيس الجمهورية رئيس الوزراء خالد بحاح اليوم في عدن ممثلي الجهات المكلفة بالبدء في مشروع “العودة إلى المسكن”.
145745572176944816
وفي الاجتماع الذي ضم وزير الأشغال العامة والطرق ونائب وزير التخطيط والتعاون الدولي وقيادات الصندوق الاجتماعي للتنمية ومشروع الأشغال العامة ومكتب الأشغال العامة بعدن ، أكد نائب الرئيس على أهمية الإسراع في إنهاء الخطوات الاجرائية للمشروع الذي طال انتظاره من قبل المواطن المتضرر مسكنه بسبب الحرب.

وقال بحاح ” بالرغم من الصعوبات والتحديات التي تواجهها الدولة وعدم وجود موازنات لتمويل مشاريع إعادة الإعمار حتى الان، إلا أن الدولة تبادر اليوم للدفع بخطوة أولى نحو دوران عجلة التعمير في عدن”.

وأضاف ” لذلك فقد وجّهنا بتوفير تمويل يقارب اثنين ملياري ريال كمرحلة أولى لتأهيل الأضرار الجزئية لحوالي ستة ألاف مسكن في مدينة عدن، بحيث تدفع من حساب الحكومة إلى الجهات المكلفة بالتنفيذ، وهي الصندوق الاجتماعي للتنمية ومشروع الأشغال العامة كجهات فنية مستقلة تمتلك الخبرة والآليات المناسبة للعمل مع المانحين والمنظمات الدولية للمشاريع التنموية والمجتمعية كثيفة العمالة”.

ولفت نائب رئيس الجمهورية الى أن مشروع “العودة إلى المسكن” يعد مشروع إعمار، وبنفس الوقت مشروعا إغاثيا للأسر التي تهدمت أو تضررت منازلها بسبب الحرب.

ومن المقرر أن يبدأ تنفيذ المشروع في عدن ، يلي ذلك بقية المحافظات المتضررة خلال المراحل القادمة.

ودعا نائب رئيس الجمهورية الهيئات الإغاثية للمساهمة في توسيع نطاق هذا المشروع الإنساني الهام

Print Friendly